محاور اللقاء الثالث » محاور اللقاء السنوي الثالث للجهات الخيرية
 
    
 
اللقاء السنوي الثالث للجهات الخيرية
  

تدريب العاملين وتأهيل المستفيدين

       الهدف     
       نظراً، لما حظي به اللقائان الأول والثاني منذُ البداية من الإقبال المتزايد والتشجيع الكبير من قبل كافّة الجهات الخيرية العاملة بالمنطقة الشرقية، فقد روعي في الخطط المرسومة لهذا اللقاء الذي تقيمه الجمعية للمرة الثالثة على مستوى المنطقة، وما يتضمنه من فعاليات، تحقيق هدفين إستراتيجيين يسهمان في نجاح الجهة الخيرية إن هي وضعتهما نصب عينيها ذلكما هما:-
أولاً:      تدريب العاملين في الجهات الخيرية: إذ إن أداء الأعمال على علم وبصيرة يحقق الأهداف ويرشد إنفاق موارد الجمعيات ويوجهها إلى أفضل المصارف وأنفعها.
ثانياً:     تأهيل المستفيدين: من مساعدات الجمعية والحرص على انتشالهم من دائرة الفقر والعوز إلى منابر البذل والعطاء، وذلك بتأهيلهم للعمل في المهن المختلفة حسب قدراتهم.
              وهذين الهدفين هما وجهان لعملة واحدة إذ أن المحصلة النهائية لهما هو نفع المستفيد من خلال جهود          العاملين في الجهات الخيرية.
       المحاور التي نأمل أن يستوفيها اللقاء والتي سوف تكون هي الخطوط العريضة لتمحيص الأوراق العلمية المقدمة للقاء كما يلي :
1.            تحديد الاحتياجات التدريبية وكيفية إقامتها.
2.            اختيار المتدربين ومتابعة إنتاجيتهم.
3.            سبل التعاون مع المحددات البيئية والاجتماعية لإقامة البرامج التدريبية.
4.            الأهمية الاقتصادية لتأهيل المستفيدين.
5.            الاهمية الاجتماعية لتأهيل المستفيدين.
6.            العوائق النفسية لتأهيل المستفيدين.
7.            تحديد الاحتياجات التأهيلية وتقييمها.
8.            برامج رائدة لتأهيل المستفيدين.
 
       محـــاور اللـقــــاء:-
 
تحديد الاحتياجات التدريبية وكيفية إقامتها:-
  • دراسة الاحتياج والطلب من البرامج التدريبية.
  • دراسة البيئة المحلية والنطاق الجغرافي الذي ستقام فيه البرامج.
  • دراسة المتطلبات المحلية والإدارية للبرامج.
  • المعايير والمؤشرات المتعين مراقبتها لضمان نجاح واستمرار البرامج.
 
اختيار المتدربين ومتابعة إنتاجيتهم:-
  • أهمية وجود الهياكل الهرمية للجهات الخيرية ليتم اختيار المتدربين بناء عليه.
  • اختيار المتدرب المناسب للبرنامج المناسب.
  • تحديد الأهداف المطلوب تحقيقها من كل برنامج تدريبي.
  • وضع معايير لقياس إنتاجية المتدرب بعد الدورة وكيفية قياسها.
 
سبل التعاون مع المحددات البيئية والاجتماعية لإقامة البرامج التدريبية:-
  • التوازن بين الطلب والاحتياج.
  • الاستفادة من الجهات التدريبية العاملة في النطاق الجغرافي نفسه.
  • أساليب إعداد القيادات في الجهات الخيرية لتدريب منسوبيهم.
  • التكامل والتعاون بين الجهات ذات العلاقة لضمان كفاءة التدريب وتقليل النفقات.
 
الأهمية الاقتصادية لتأهيل المستفيدين:-
  • الأثر الاقتصادي العام على المجتمع الناتج من عدم عمل القادرين.
  • الأثر الاقتصادي الخاص على المستفيد نفسه الناتج عن إحجامه عن العمل.
  • الأثر الاقتصادي السلبي على الجهات الخيرية الناتج عن إعانتها للقادرين.
 
الاهمية الاجتماعية لتأهيل المستفيدين:-
  • أثر تأهيل المستفيدين على تحفيز المجتمع على الإنتاجية.
  • أثر تأهيل المستفيدين في علاج الأمراض الاجتماعية والانحرافات السلوكية.
  • أثر النظرة السلبية للمجتمع تجاه العاطلين عن العمل.
  • الكيفية المثلى لاستخدام الضغط الاجتماعي على العاطلين بقبول الأعمال المختلفة.
العوائق النفسية لتأهيل المستفيدين:-
  • ارتباط التأهيل بالدخل لدى المستفيدين بغض النظر عن مصدره "التسول".
  • استمرار المستفيدين تلقي المساعدات على الرغم من إمكانيتهم العمل.
  • تدني الدقة في المتابعة من الجهات الخيرية للمستفيدين القادرين مما يشجعهم على الاستمرار    في الطلب.
  • العائق النفسي لدى المستفيدين لتقبل التأهيل في بعض المهن الحرفية.
 
تحديد الاحتياجات التأهيلية وتقييمها:-
  • تحديد برامج التأهيل حسب المستوى التعليمي.
  • تحديد برامج التأهيل حسب مردودها المادي.
  • تحديد برامج التأهيل حسب طبيعة العمل "حرفي أو مكتبي".
  • وسائل تقييم البرامج للوقوف على عوامل نجاحها أو أسباب إخفاقها.
 
برامج رائدة لتأهيل المستفيدين:-
  • برامج لتأهيل محدودي المستوى التعليمي.
  • برامج التأهيل لمن دون الجامعيين.
  • برامج لتأهيل النساء.
  • جوانب التميز في برامج التأهيل.
 

 
برامج ونشاطات التوعية العامة
 
أ الندوة :
       من المقرر إقامة ندوة في مساء يوم الثلاثاء الموافق 04/11/1423هـ بعد صلاة المغرب في القاعة الرئيسية والدعوة عامة للمشاركين وأفراد المجتمع بعنوان: " خذ فأساً وأحتطب" والتي تتناول المحاور التالية:
 
 
 
 الآثار الأمنية على المجتمع.                                                                د. حميد الشايجي
 
هدي الإسلام في الحث على العمل .                                                 الشيخ/ محمد المنجد
 
-         منزلة العمل في القرآن والسنة.
-         نماذج من أحوال السلف في العمل.
-         نماذج معاصرة من العمل.
 
الآثار السلبية للبطالة على الفرد والمجتمع.                                            د.خالد بازيد
 
-         الآثار الأخلاقية على الفرد والمجتمع.
-         الآثار النفسية على الفرد والمجتمع.
 
 
الفرص الوظيفية المتاحة وكيفية استثمارها.                                           أ.خالد الزامل
-         إحصائيات عن العمالة الوافدة والمهن التي يعملون فيها وعلاقتها ببرامج السعودة.
-         الفرص المتاحة في القطاع الخاص والعام.
-         برامج التدريب والتأهيل وكيفية الاستفادة منها.
-         الآثار الاقتصادية على الفرد والمجتمع.